Photoaging is premature skin aging caused by the sun

تأثير أشعة الشمس على البشرة والتشيخ الضوئي وكيفية الحد منه

الأسباب والمحفزات

الدراسات السريرية و الجلدية

كاميرا أشعة UV يمكنها الكشف عن تلف البشرة الناتج عن أشعة الشمس قبل أن يصبح مرئيًا بالعين المجردة.

يحدث التشيخ الضوئي بفعل التعرض الشديد لأشعة الشمس.

تمتص خلايا البشرة البروتونات الموجودة في أشعة UVB التي تسبب تلفًا مباشرًا للحمض النووي الخلوي. أشعة UVB هي المسؤولة عن إصابة الجلد بحروق الشمس والتلف المباشر للحمض النووي، كما يمنكنها أن تؤدي أيضًا إلى أمراض جلدية بما فيها سرطان الجلد.

في حين يلعب التلف المباشر للحمض النووي دورًا في التشيخ الضوئي، إلا أن أشعة UVA هي السبب الرئيسي للشيخوخة المبكرة للبشرة. وبينما تؤدي أشعة UVA إلى تلف الحمض النووي الخلوي، فهي أيضًا تحفز تحفز تكون الذرات الحرة بشكل غير مباشر. تسبب هذه الذرات الحرة تلف الحمض النووي في عملية تعرف بالإجهاد التأكسدي. بالإضافة إلى ذلك، تظهر الدراسات الحديثة أن أشعة HEV تساهم في الشيخوخة المبكرة للبشرة ولكن بنسبة أقل من تأثير أشعة UV. اقرأ المزيد عن كيفية تأثير أشعة UVA و UVB و HEV على البشرة.

أشعة UVA هي أقل حدة من أشعة UVB، ولكنها أوسع انتشارًا ب 30 إلى 50 مرة وتتواجد بحدة مساوية نسبيًا لأشعة UVB خلال ساعات النهار طوال السنة. لذلك، فمن الضروري استخدام واقي من الشمس بشكل يومي وطوال السنة لمنع حدوث تلف البشرة الطويل الأمد. كما ننصحك بالبحث عن منتجات العناية الوقاية من الشمس التي تحتوي على الحماية من أشعة HEV.

هناك نوعان من شيخوخة البشرة - شيخوخة داخلية وأخرى خارجية:

الشيخوخة الداخلية

تشيخ بشرتنا مع تقدمنا بالسن. وهذا النوع من الشيخوخة طبيعي للغاية ولا يمكننا أن نمنعه. وهذا النوع يعرف بالشيخوخة الداخلية (أو الزمنية). تحدث الشيخوخة الداخلية بفعل عوامل داخلية مثل الجينات والتقلبات الهرمونية التي تحدث ي مراحل مختلفة من حياتنا.

الشيخوخة الخارجية

أما الشيخوخة الخارجية فيمكن التحكم بها. تحدث لشيخوخة الخارجية بفعل عوامل خارجية مثل البيئة (حالات الطقس والتعرض لأشعة UV) وأنماط الحياة (مثل التدخين وتناول الكحول) والأدوية.

عندما تتقدم البشرة بالسن خارجيًا، تظهر عليها علامات الشيخوخة بشكل أسرع من المتوقع، لذلك تعرف شيخوخة البشرة الخارجية بشكل عام بالشيخوخة المبكرة. تظهر الأبحاث أن 90% من أعراض الشيخوخة المبكرة للبشرة ناتجة عن التعرض لأشعة UV.

عندما تحدث الشيخوخة المبكرة بفعل التعرض لأشعة UV وضوء الشمس بشكل عام، فهي تعرف بالتشيخ الضوئي.

المصدر: Ramos-e-Silva، منتجات التجميل المضادة للشيخوخة: حقائق و مناقشات: ClinDermatol. تشرين الثاني - كانون الأول (6): 750-8.

يحدث التشيخ الضوئي بفعل التعرض الشديد لأشعة الشمس.

تمتص خلايا البشرة البروتونات الموجودة في أشعة UVB التي تسبب تلفًا مباشرًا للحمض النووي الخلوي. أشعة UVB هي المسؤولة عن إصابة الجلد بحروق الشمس والتلف المباشر للحمض النووي، كما يمنكنها أن تؤدي أيضًا إلى أمراض جلدية بما فيها سرطان الجلد.

في حين يلعب التلف المباشر للحمض النووي دورًا في التشيخ الضوئي، إلا أن أشعة UVA هي السبب الرئيسي للشيخوخة المبكرة للبشرة. وبينما تؤدي أشعة UVA إلى تلف الحمض النووي الخلوي، فهي أيضًا تحفز تحفز تكون الذرات الحرة بشكل غير مباشر. تسبب هذه الذرات الحرة تلف الحمض النووي في عملية تعرف بالإجهاد التأكسدي. بالإضافة إلى ذلك، تظهر الدراسات الحديثة أن أشعة HEV تساهم في الشيخوخة المبكرة للبشرة ولكن بنسبة أقل من تأثير أشعة UV. اقرأ المزيد عن كيفية تأثير أشعة UVA و UVB و HEV على البشرة.

أشعة UVA هي أقل حدة من أشعة UVB، ولكنها أوسع انتشارًا ب 30 إلى 50 مرة وتتواجد بحدة مساوية نسبيًا لأشعة UVB خلال ساعات النهار طوال السنة. لذلك، فمن الضروري استخدام واقي من الشمس بشكل يومي وطوال السنة لمنع حدوث تلف البشرة الطويل الأمد. كما ننصحك بالبحث عن منتجات العناية الوقاية من الشمس التي تحتوي على الحماية من أشعة HEV.

إن المفتاح الأساسي لحماية البشرة من التشيخ الضوئي هو فهم المخاطر وتعديل السلوك لإبقاء البشرة محمية طوال الوقت - من خلال استخدام الظل وتغطية البشرة - وكذلك اختيار منتجات الوقاية من الشمس الصحيحة واستخدامها بشكل سليم. يمكنك قراءة المزيد عن كيفية الحد من مخاطر التعرض لأشعة الشمس واختيار منتجات الوقاية من أشعة الشمس المناسبة لبشرتك وأفضل الطرق لاستخدامها في: كيفية تأثير أشعة UVA و UVB و HEV على البشرة. يمكنك أبضًا قراءة المزيد عن العناية ببشرة الوجه بشكل خاص في: الحماية من أشعة الشمس للوجه.

التعرض الشديد لأشعة الشمس هو السبب الرئيسي لشيخوخة البشرة المبكرة، والتي تعرف بالتشيخ الضوئي. فأشعة UV هي مسؤولة بشكل أساسي عن شيخوخة البشرة المبكرة لأنها تسبب تلف مباشر وغير مباشر للحمض النووي الخلوي. وبالتالي، تبدأ التجاعيد بالتكون على البشرة، وتبدأ بالترهل والإصابة بمشاكل التصبغ قبل حينها. يمكن المساعدة على الحد من التشيخ الضوئي من خلال حماية البشرة بشكل مناسب طوال العام واستخدام منتجات فائقة العناية بالبشرة.

عندما تتقدم البشرة بالسن، يتغير ما يلي:

- يستنزف الكولاجين والإيلاستِين المسؤولان عن امتلاء حجم البشرة الفتية - تبدأ البشرة بفقدان حجمه وتترهل وتكون تجاعيد وخطوط رفيعة.
- تصبح البشرة أقل قدرة على جذب وحبس الترطيب الذي تحتاجه، كما يتم استنزاف انتاجها الطبيعي لعوامل الترطيب الذاتية. تصبح البشرة أكثر جفافًا.
- يمكن أن تصاب البشرة بالتصبغ غير المتناسق اللون (حالة تعرف أبخلل الإصطباغ و فرط التصبغ)، بالإضافة إلى النمش الشمسي (يعرف عادة بالبقع العمرية أو بقع الشمس).

يمكنك معرفة المزيد عن أنواع ابشرة المختلفة: كيف تتغير بنية البشرة ومظهرها بمرور الزمن.

أشعة الشمس وعملية التشيخ الضوئي تسببان حدوث الكثير من هذه العلامات والأعراض وظهور قبل أوانها، وذلك لأن الوجه والرقبة والصدر هم أكثر عرضة لأشعة UV وضوء HEV من باقي أنحاء الجسم. وتحتاج هذه الأجزاء - خاصة الوجه - إلى حماية خاصة ومستمرة طوال السنة، وذلك للحد من علامات الشيخوخة الظاهرة.

الدراسات السريرية و الجلدية

ننصحك بادخال منتجات الوقاية من اشعة الشمس في روتينك اليومي للعناية بالبشرة. كما ننصحك باستخدام المنتجات المصممة خصيصًا لنوع بشرتك والتي تم اختبار فعاليتها سريريًا وجلديًا. تحتوي جميع منتجات مجموعة Eucerin للوقاية من أشعة الشمس Eucerin sun Protection range على فلاتر واسعة الطيف ضد أشعة UVA و .UVB كما أنها توفر حماية فائقة من أشعة UV وتحارب الإجهاد التأكسدي الناتج عن أشعة HEV. بالإضافة إلى ذلك، ثبتت ملاءمتها للبشرة الحساسة سريريًا وجلديًا.

صمم سائل الحماية من أشعة الشمس المضاد للشيخوخة Eucerin Sun Fluid Anti-Age SPF30 and SPF50 50 بشكل خاص للبشرة المتقدمة بالسن. فهو يحمي البشرة من أشعة UVA و UVB ويعمل على الحد من الإجهاد التأكسدي الناتج عن أشعة HEV. وبالتالي، فهو يساعد على منع التشيخ الضوئي ويحد من التجاعيد. تعمل المكونات النشطة Licochalcone A و Glycyrrhetinic Acid معًا على حماية خلايا البشرة في طبقات الجلد العميقة من التل الناتج عن أشعة الشمس وترميم الحمض النووي للبشرة. أما Hyaluronic Acid الموجود في التركيبة، فهو ينشط ترطيب البشرة ويملأها من الداخل والخارج ويحد من التجاعيد حتى العميقة منها. هذه التركيبة خفيفة وغير دهنية مما يجعلها مثالية للاستخدام كأساس للمكياج يسهل ادخاله في روتينك اليومي للعناية بالبشرة.

إذا كنت تعاني من بقع الشمس، فإن B-Resorcinol وهو المكون الرئيسي في مجموعة Eucerin EVEN BRIGHTER قد يكون ذو فاعلية في اخفائها.

إن المفتاح الأساسي لحماية البشرة من التشيخ الضوئي هو فهم المخاطر وتعديل السلوك لإبقاء البشرة محمية طوال الوقت - من خلال استخدام الظل وتغطية البشرة - وكذلك اختيار منتجات الوقاية من الشمس الصحيحة واستخدامها بشكل سليم. يمكنك قراءة المزيد عن كيفية الحد من مخاطر التعرض لأشعة الشمس واختيار منتجات الوقاية من أشعة الشمس المناسبة لبشرتك وأفضل الطرق لاستخدامها في: كيفية تأثير أشعة UVA و UVB و HEV على البشرة. يمكنك أبضًا قراءة المزيد عن العناية ببشرة الوجه بشكل خاص في: الحماية من أشعة الشمس للوجه.