الوقاية من الشيخوحة – الوقاية

أظهر المزيد

تبدأ بشرتنا بالتقدم في العمر في سن الخامسة و العشرين. و بشكل عام، يمكن تقسيم أسباب شيخوخة البشرة العامة إلى نوعين: أسباب داخلية و أخرى خارجية. الأسباب الداخلية باطنية و تحدث بسبب التقدم بالسن الزمني و الوراثة و التي لا يمكن تغييرها، في حين أنه يمكن السيطرة على العوامل الخارجية من خلال اتباع نهج شامل للوقاية.   

 

 

بنية البشرة المتقدمة بالسن

كيف تتقدم بنية البشرة بالسن

تحدث الشيخوخة نتيجة مجموعة من العوامل الداخلية الباطنية و الخارجية و عوامل مرتبطة بنمط الحياة. وتحدث شيخوخة البشرة العامة في كل جزء من أجزاء بنية البشرة.  

 

 

تؤثر شيخوخة البشرة على كل طبقة من طبقات البشرة بطريقة مختلفة (1- الطبقات الخارجية 2- طبقات الأدمة 3- الطبقات تحت الجلدية)

تتكون البشرة من ثلاث طبقات مختلفة: الطبقة خارجية و طبقة الأدمة و الطبقة تحت الجلدية. و يمكن أن تحدث الشيخوخة في كل طبقة، و تظهر كل منها علامات شيخوخة مختلفة عن الأخرى. 

الطبقات الخارجية
• التغيرات: تباطؤ تجدد الخلايا و انخفاض انتاج الدهون. 
• العلامات الخارجية: ملمس أكثر خشونة و جفافاً مع خطوط رفيعة و تجاعيد. و ازدياد الحساسية لأشعة الشمس، و تصبح عملية شفاء البشرة أقل فعالية و تصبح البشرة أكثر عرضة للعدوى.

طبقات الأدمة
• التغيرات: انخفاض الكولاجين بنسبة 1% سنوياً و انخفاض مستويات الإيلاستين. انخفاض تدفق الدم.  
• العلامات الخارجية: بشرة أقل ليونة و أكثر عرضة للتلف و . فقدان الكثافة و التألق. نقص التألق الوردي الذي يميز البشرة الفتية. 
الطبقات تحت الأدمة
• التغيرات: انخفاض حجم و عدد الخلايا الدهنية. 
• العلامات الخارجية: فقدان الحجم و ظهور تجاعيد أكثر عمقاً  و تجوف الخدين. و ضعف شفاء الجروح.  

 

 

Related Articles

منتجات ذات صلة